يعتني المنتدى بمجموعة من المواضيع العامة منها التربية و التعليم في سوريا
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
سبتمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 الإدارة الصفية وأثرها على عملية التعلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 227
تاريخ التسجيل : 22/04/2012

مُساهمةموضوع: الإدارة الصفية وأثرها على عملية التعلم   09/05/12, 03:26 am

الإدارة الصفية
وأثرها على عملية التعلم

تحتل الإدارة الصفية دورا أساسيا في إنجاح عملية التعلم والتعليم وعليها يتوقف نجاح المعلم في عمله وفي تحقيق أهداف العملية التربوية التي يقودها كما أن الإدارة الصفية تعد فنا وعلما فمن الناحية الفنية تعتمد هذه الإدارة على شخصية المعلم وأسلوبه في التعامل مع الطلاب في حجرة الدراسة وخارجها فهل شخصية المعلم جذابة وذات سلوكيات رفيعة ؟ وهل هو مقتنع برسالته التربوية ويحب التدريس ؟ هل يعامل طلابه معاملة حسنة ويشجعهم على التعلم ويحفزهم على التميز والانجاز والإبداع؟ وهل يتحلى بسعة الأفق ورحابة الصدر وروح الدعابة؟ وهل يتحلى باللين الحازم والتوجيه السديد واحترام الطلاب ؟ وهل يعي دوره مربيا ومعلما وصديقا بحيث يسهم في تمكين الطلاب من التعلم ويفجر طاقاتهم الكامنة؟ هذا من ناحية ومن ناحية أخري تعد الإدارة الصفية علما بذاته بقوانينه وإجراءاته كتبت حوله الكتب وعقدت له المؤتمرات والنشرات لتطويره
العوامل المؤثرة في الإدارة الصفية:
ومن العوامل الرئيسية التي تؤثر في بيئة التعلم مهارة المعلم في إيجاد العلاقات الشخصية _ بما في ذلك الكيفية التي ينقل بها التوقعات والأنظمة والجزاءات إلى الطلاب _ وكذلك شعور الطالب بالانتماء إلى الفصل الدراسي حيث يمثل هذان العاملان الرئيسان جوهر عملية التعلم وعليه فان هذه الدراسة توفر معالجة لكيفية إعداد برنامج شخصي لتنظيم الفصل الدراسي يتناول موضوع تنظيم الفصل بأساليب تلبي الحاجات التعليمية للطلاب مع العلم أن هناك عوامل أخرى تؤثر في التعلم لدى الطالب لذلك يتوجب على جميع المعلمين إعداد خطة لتنظيم الفصل عند بداية العام الدراسي ويمكن تنقيح تلك الخطة وتعديلها في أثناء العام الدراسي كلما ظهرت الحاجة إلى ذلك أن المعلم مسؤول عن تهيئة فصول دراسية تعليمية وليس فقط مجرد فصول منظمة ومنهجية وكان لزاما على المعلم لتحقيق هذا الهدف أن يقوم بأكثر من مجرد وضع الأنظمة والجزاءات وتنفيذها.
مفهوم الإدارة الصفية :
هي ما يقوم به المعلم داخل غرفة الصف من سلوكيات سواء كانت لفظية أو عملية مباشرة أو غير مباشرة بحيث تحقق بلوغ الأهداف التعليمية والتربوية المرسومة كي يحدث في النهاية تغير مرغوب فيه في سلوك الطلبة عن طريق إكسابهم معارف ومفاهيم ومهارات وعادات جديدة وتعمل على مساعدتهم في الحياة العملية وتصقل شخصياتهم ومواهبهم

من أهم الأسس العامة للتدريس:
مراعاة ميول التلاميذ بحيث يعطون من المواد ما يلائمهم ويتفق مع رغباتهم وبيئتهم واستعدهم كي يستفيدوا من الدراسة.
استغلال النشاط الذاتي للتلاميذ بأن تشرك التلاميذ معك في كل عمل تقوم به وتعطيهم فرصة للتفكير والعمل ،
وتشجعهم على أن يعتمدوا على أنفسهم فيما يستطيعون القيام به في تعلمهم وبحوثهم ،
وتوجه نشاطهم إلى الأشياء التي تناسبهم وتستغل النشاط الذي يظهرونه في أية ناحية من النواحي وترشدهم إذا أخطئوا ولا تتدخل في شئونهم غلا إذا كان هناك ما يدعو إلى التدخل .
التربية عن طريق اللعب بأن يجعل اللعب وسيلة للتربية ،
فيتعلم الطلاب في أثناء لعبهم وخاصة في مرحلة الطفولة ، فلا يشعرون بذلك الضغط المميت ،
ولا يقيدون بكثير من القيود التي تكون عقبة في سبيل حريتهم وإظهار مواهبهم ورغباتهم ، وبطريقة اللعب يستطيع التلاميذ القيام بالكثير من الأعمال في المدرسة التي تعد مملكة صغيرة للأطفال لا تفكر إلى فيهم وفي تهذيبهم وإدخال السرور في قلوبهم والنهوض بهم ؛ حتى يصلوا إلى الكمال أو ما يقربهم منه .
العمل بقاعدة الحرية المعقولة في التعليم وعدم إرهاق المتعلم بأوامر ونواهٍ لا حاجة إليها .
تشويق التلاميذ إلى العمل وترغيبهم فيه لا تنفيرهم منه حتى يعملوا برغبة ، فإن من يعمل برغبة لا يتعب .
مراعاة عالم الطفل والتفكير فيه قبل أي شيء آخر، والعمل لإعداده للحيـاة التي تنتظره بالجمع بين التعليم النظري والعملي.

أنواع الإدارة الصفية
يختلف المعلمون من حيث خلفياتهم الاجتماعية والثقافية والاقتصادية كما يختلفون في مستوى إعدادهم العلمي والتربوي وتؤثر هذه الاختلافات في نظرتهم إلى مهنة التعليم والى الطلاب الذين يشكلون محور عملية التعلم والتعليم وبذلك تظهر أنواع متعددة من الإدارة الصفية في المدارس ومن هذه الأنواع
النوع الأول :
الإدارة التسلطية
في هذا النوع ينتاب المعلم شعور انه اكبر من الطلاب سنا وأكثرهم خبرة وحكمة فهو دائما يتوقع منهم الطاعة والخنوع واهم ما يميز سلوك المعلم في هذا النوع ما يلي:
1- الاستبداد بالرأي وعدم السماح للطلاب بالتعبير عن آرائهم
2- عدم محاولة التعرف على مشكلات الطلاب واهمالهم3- التعالي على الطلاب
4- توقع التقبل لكل آرائه من الطلاب دون مناقشة
5- الشك في قدرات الطلاب وعدم الاعتماد عليهم في القيام بمهام ومسئوليات داخل الصف
6- يستخدم أساليب القسر والإرهاب والتخويف
النوع الثاني:
الإدارة التسيبية( الفوضوية)
هذا النوع يترك فيه المعلم الحرية كاملة للطلاب لاتخاذ قراراتهم والقيام بالأنشطة الفردية والجماعية التي يريدونها دون متابعة ولا يتابع طلابه بحضورهم أو غيابهم وهو يحاول توفير ما أمكن لهم من مواد تعليمية ومعلومات ومعارف ولا يقدمها لهم إلا عندما يطلبون منة ذلك ولا يحاول القيام بتقويم نتائج تعلم طلابه سواء كان سلبا أو إيجابا
النوع الثالث
الإدارة الديمقراطية
وهذا النوع يمارس فيه المعلم سلوكا ديمقراطيا داخل الصف ويحاول المعلم أن يطلب من طلابه تقليده والاقتداء به واهم ما يميز سلوك المعلم في هذا النوع ما يلي:
1- إشراك الطلاب في المناقشة وتبادل الآراء
2- يحترم أراء الطلاب وفرديتهم
3- يعمل على خلق جو الثقة بينه وبين طلابه
4-احترام الطلاب وتقديرهم وملاطفتهم
5-يعمل على استشارة القدرة الابتكارية عند طلابه وتنميتها باستمرار
6- تدريبهم على العمل التعاوني
7- إتاحة فرصة متكافئة للطلاب جميعهم
اثر كل نوع من أنواع الإدارة الصفية على التعلم
النوع الأول :
الإدارة التسلطية
لهذا النوع تأثيرات سلبية على عملية التعلم من أبرزها:
1- عدم توفر الحوافز المناسبة التي تدفع الطالب إلى التفاعل
2- اضطرار الطالب إلى كبت رغباته وميوله
3- ظهور بعض السلبية على الطالب كالشرود و الإتكالية وعدم الرغبة في التعاون
4- انتشار ظاهرة التسرب المدرسي بين الطلاب
النوع الثاني
الإدارة التسيبية( الفوضوية)
لهذا النوع أيضا آثار سلبية على عملية التعلم من أبرزها
1- ضعف إنتاجية الطلاب بحضور المعلم
2- إحساس الطلاب بالقلق نتيجة إدراكهم بأنهم يمارسون نشاطا غير موجه
النوع الثالث :
الإدارة الديمقراطية
هذا النوع يختلف عن النوعين السابقين حيث أن له تأثير كبير على فاعلية التعلم ويتبين ذلك فيما يلي:
1-حب التلاميذ للعمل واستمتاعهم به لأنهم يعملون في جو مريح مما يدفعهم إلى التعاون المثمر مع معلمهم
2- حب التلاميذ لمعلمهم
3- توافر فرص العمل التعاوني والتخطيط الجماعي الموجه لانجاز العمل
4- تبلور احتياجات الطلاب في صور أهداف واضحة
5- اكتساب الطلاب لعدد من الاتجاهات الايجابية كضبط النفس وتحمل المسؤولية والاستماع إلى الآخرين والانتفاع بأفكارهم
المشكلات الصفية
لكل مشكلة أسباب والطريق الصحيح للوصول إلى حلها يبدأ بمعرفة الأسباب وفيما يلي عرض لبعض مشكلات الإدارة الصفية وعلاج تلك المشاكل
1- المشكلات الإدارية
-- كثرة الحركة والالتفات والتجوال داخل الفصل
-- الأحاديث الجانبية وإثارة الفوضى
-- عدم التقيد بنظام معين للإجابة عن الأسئلة
-- كثرة الاستئذان للخروج من الصف
-- الاعتداء على الآخرين كالضرب أو تحطيم الأشياء أو السرقة
2- المشكلات التعليمية
-- سرعة الفتور وتشتت الانتباه
-- الانشغال عن الدرس أو الشرود
-- بطء التعلم وسرعة النسيان
-- عدم المشاركة في التفاعل الصفي
-- تدني الانفعال للتشجيع
-- الإهمال في العمل المدرسي
-- الملل والتبرم
-- ضعف التحصيل والتأخر الدراسي
3- المشكلات النفسية والعصبية
-- الانطواء والعزلة
-- الخجل
-- الخوف
-- الحساسية الزائدة
-- قضم الأظافر
-- مص الأصابع
-- الشكوى من صداع أو الم
-- القيء
-- صعوبات النطق والكلام
علاج المشكلات الصفية
إن أول خطوة لعلاج المشكلات الصفية هي تمكن المعلم من مهارات إدارة الصف ( التهيئة- إثارة الدافعية – حسن المعاملة – اليقظة – معرفة المتعلم ) ولذلك يجب على المعلم أن ينمي قدراته على تلك المهارات بصورة مستمرة
أما الخطوة الثانية فتاتي عند حدوث مشكلة مع تأكد المعلم من نجاحه في مهارات إدارة الصف وتتمثل هذه الخطوة في تحديد نوع المشكلة ( إدارية- تعليمية – نفسية) ذلك إن لكل نوع من المشكلات أساليب علاجية مختلفة
أساليب علاج المشكلات الإدارية
-- إيضاح أنظمة الفصل وقوانينه التي تنظم تحركات الطلاب ومشاركتهم
-- تشجيع الطلاب وحثهم على التقيد بتلك الأنظمة وتذكيرهم عند مخالفته
-- تشجيع الطلاب على الانضباط الذاتي واستنكار أي سلوك مخالف لنظام الفصل
-- تنمية علاقات طيبة بين المعلم وطلابه وبين أفراد الطلاب
-- تحديد مكافآت عينية أو معنوية للطلاب الذين يتقيدون بأنظمة الفصل
-- يقظة المعلم وانتباهه المستمر لكل ما يحدث في الفصل
-- وقوف المعلم بالقرب من مصدر المشكلة
-- إشراك الطالب مصدر المشكلة في فعاليات الدرس

أساليب علاج المشكلات التعليمية:
تغيير طريقة التدريس- تغيير الوسيلة التعليمية- تنوع أساليب التشجيع - تغيير النشاط التدريسي
-- إضفاء روح المرح على الدرس- مراجعة المهارات السابقة التي يتطلبها الدرس الجديد
أساليب علاج المشكلات النفسية
-- إقامة علاقة طيبة بين المعلم وطلابه وبين أفراد الطلاب
-- عدم السماح لأي طالب بالسخرية من زميله أو الضحك من أدائه
-- إشراك الطالب في أعمال جماعية
-- إجراء المسابقات بين الطلاب
-- قص القصص التوجيهية لمعالجة بعض المشكلات
مهارات التعامل مع لطلاب :
1) خصائص النمو : هي تغيرات عضوية ومعرفية ووجدانية واجتماعية تؤدي لاكتمال نمو الفرد ونضج شخصيته0
أنواعها:
* الجسمي*العقلي0 *الانفعالي0 *الاجتماعي0
2) الفروق الفردية
- تعريفها هي الانحرافات الفردية عن متوسط المجموعة في الصفات المختلفة0
• أنواعها:-
- فروق في النوع - فروق في الدرجة
مجالاتها:-
- معدلات النمو0 - السن والخبرة0 - القدرات والاستعدادات0 - الفروق في التحصيل المدرسي0
مهارات إدارة الدرس :
1- الدافعية
2- التعزيز
3- المثيرات
4- التهيئة للدرس
5- غلق الدرس
6- الأسئلة الصفية وتوجيهها0
7- التحرك داخل الصف
8- التقييم الذاتي0
1) الدافعيـــــــــــــــــــــــــــــــــة:

تعريفها :هي حالة داخلية في الفرد تستثير سلوكه على استمرار هذا السلوك وتوجيهه نحو تحقيق هدف معين0
• وظيفة الدافعية : -
أ- تحرير الطاقة الانفعالية في الفرد والتي تثير نشاطا معينا لديه0
ب- تجعل الطالب يستجيب لموقف معين و يهمل المواقف الاخرى0
ت- تجعل الطالب يوجه نشاطه وجهة معينة حتى يشبع الحاجة الناشئة عنده ويزيل التوتر الكامن لديه أي حتى يصل لاهدافه0
أنواع الدوافع


1) عقلية
1) الحاجة للإثارة
2) الحاجة للفهم
3) الإنجاز
4)الحاجة للعب بالأشياء ومعالجتها وإجراء التغيرات عليها0

2) نفسية واجتماعية
1) الانتماء0
2) الحاجة للاستقلال0
3) الحاجة للسيطرة0
4) الحاجة للمساعدة
5) الحاجة للتمجيد0
6) الحاجة للاستعراض 7) الحاجة للنشاط
2) التعزيــــــــــــــــــــــــز
• تعريفـــه :- إثابة السلوك المرغوب فيه فورا0
• أهميتــه :- 1) يزيد من المشاركة 2) يحافظ على النظام0
• شروطـه :- 1) أن يكون فوريا0 2) متنوعا
3) مراعيا للفروق الفردية 4)مراعيا للأسلوب الافضل0
5) إلا يكون مفتعلا0 6)متناسبا مع نوع الاستجابة
• أنواعه :- 1)معززات لفظية 2)معززات غير لفظية
3) المثيــــــــــــــــــــرات
• تعريفها :- جميع الأفعال التي يقوم بها المعلم بهدف الاستحواذ على انتباه الطلاب في أثناء سير الدرس عن طريق التغيير المقصود في أساليب عرض الدرس0
• أهميتها:-
1) تركيز الانتباه
2) التأكيد على النقاط الهامة
• أساليبها:-
1) التنويع الحركي
2) التركيز0 4) تحويل التفاعل0
3) الصمت 5)التنويع في استخدام الحواس

4) التهيئة للدرس
كل ما يقوله المعلم أو يفعله بقصد إعداد الطلاب للدرس الجديد بحيث يكونوا في حالة ذهنية أو انفعالية وجسمية قوامها التلقي والقبول0
أهدافها :-
1- تركيز انتباه الطلاب على المادة العلمية الجديدة0
2- وضع إطار مرجعي لتنظيم الأفكار والمعلومات0
3- توفير الاستمرارية في العملية التعليمية0
أنواعها :-
1- تهيئة توجيهية0
2- تهيئة انتقالية0
3- تهيئة تقويمية0
5) مهارة غلق الدرس
هي تلك الأقوال والأفعال التي تصدر عن العلم بقصد إنهاء عرض الدرس ويجب أن يتوفر فيها بعض الشروط التالية:-
1- جذب انتباه الطالب وتوجيههم لنهاية الدرس
2- مساعدة الطلاب على تنظيم المعلومات0
3- إبراز النقاط الهامة في الدرس وتاكيدها0


6)الأسئلة الصفية
أنواعهـــــــــــــــا :
1)أسئلة تعليمية
1- تستعمل خلال عملية التعليم لزيادة التعلم وتقدمه0
2- تقود المعلم لاكتشاف المبادئ والقوانين ذات التطبيقات العامة
3- يمكن أن تختلف من طالب لاخر0
4- تراعي الفروق الفردية بين الطلاب0
5- تساعد المعلم على تشخيص أخطاء الطلاب ومحاولة علاج الضعف فيهم0
6- لا تسبب قلقا للطلاب في معظم الأحوال
2)الأسئلة الاختيارية
1- تستعمل في نهاية عملية التعليم لقياس مدى ما تحقق من اهداف0
2- ترمي إلى التحقق من تعلم الطلاب للحقائق والمبادئ
3- تتخذ صيغة موحدة لجميع الطلاب0
4- يستفاد منها في التعرف على حاجات الطلاب0
5- يستخدمها المعلم في الحكم على مستوى الطلاب0
6- تسبب قلقا لدى معظم الطلاب يسمى قلق الاختيار0
7- تعطى للطلاب بصورة مقنعة .


صياغتها

لا تقتصر مهارات الأسئلة الصفية على حسن صياغة الاسئلة والتنويع في مستوياتها الفكرية بل تعتمد أيضا
على المهارة في إلقاء وتوجيه الاسئلة0
فنجد أن بناء السؤال وحسن صياغته يعتبر من أهم عناصر التدريس الجيد لان صياغة السؤال من أهم
العوامل المؤثرة في الإجابة عليه فقد يكون السؤال مهما وهادفا فإذا صيغ بطريقة غير مناسبة فلن نتمكن من
تحقيق الهدف من السؤال0
ويمكن اعتبار مهارات إلقاء الأسئلة وتوجيهها من المهارات الأساسية والمهمة في تنفيذ عملية التدريس 0
فقد يكون السؤال قد تمت صياغته بطريقة مميزة تثير التفكير ولكم بسبب افتقار المعلم لأساليب توجيه الأسئلة
تكون إجابات الطلاب ليست على الوجه المطلوب0

3)الأسئلة المحيرة

غالبا ما يجد المعلم السؤال ليس كافيا بالتحديد لاستنباط الاستجابة المرغوبة ولذلك يترك السؤال الأصلي ويسال
سؤالا أخر قبل إعطاء الفرصة للإجابة على السؤال الأصلي, وعندما يحدث ذلك فان الطلاب الذين فهموا
السؤال الأصلي قد يترددون أو يتباطئون في الإجابة لأنهم غير متأكدين من فهمهم للسؤال الأول يكون المعلم قد
شوش عليهم0

4)الأسئلة المركبة

وهي التي تتضمن عددا من الأسئلة ضمن السؤال الواحد ويتكون السؤال المركب من
سؤالين مرتبطين ومتصلين في سؤال بدون السماح لإجابة الطالب حتى يسال عن
جزئي السؤال
5) الأسئلة الناقصة:
أن استخدام السؤال الناقص يعتبر تبديدا وضياعا للوقت وشيئا غير ضروري
6)أسئلة التخمين :

أن أسئلة التخمين أو الأسئلة التي يجاب عنها بـ (نعم) أو (لا) تعتبر قسمة تربوية قليلة وتقلل من العناية يمكن
تحويل أسئلة التخمين إلى أسئلة تحتاج إلى تفكير جيد
7)الأسئلة الغامضة :
وهي التي لا يتضح الغرض منها فتسبب إرباكا للطالب0
Cool أسئلة الإجابة الجماعية/
بالرغم من أن السؤال الذي يستدعي إجابة جماعية قد يكون جيدا ولكن نرى أن قيمته
التربوية قليلة , لأنه عندما يجيب الفصل بصورة جماعية على سؤال لا يمكن للمعلم
من تحديد الطلاب الذين أجابوا إجابة صحيحة او إجابة خاطئة وايهم الذي لم يجب مطلقا
9) أسئلة الضرب بالسوط(السريعة)
عادة ما يأتي السؤال بالسوط من غير إعداد وتخطيط من قبل المعلم إنما يأتي عندما
يريد المعلم صنع السؤال على عبارة جاءت في سياق الحديث0
10)الأسئلة الموحية بالإجابة
في هذا النوع من الأسئلة قد يتضمن السؤال الإجابة أو يرشد إليها وهذا النوع من
الأسئلة لا يثير تفكير الطالب0
11)الأسئلة التي تتمركز حول المعلم

7) تحركات المعلم داخل الصف :

يستخدم المعلم عدة تحركات خلال العملية التعليمية وتحرك المعلم هو فعل أو سلوك هادف يقوم به من اجل تحقيق أهداف تعليمية محددة وقد يكون تحرك المعلم هو طرح سؤال أو عدة أسئلة على الطلبة يستثيرهم ويوجه اهتمامهم نحو مسالة معينة وقد يكون إجابة عن أسئلة الطلبة وقد يكون عرضا لفكرة معينة أو شرحا لها وقد يكون إعطاء الطلبة معلومات جديدة0
ولا بد أن تكون تحركات المعلم داخل الفصل محدودة ومخطط لها0
خوفا من العشوائية والتخبط وعندما يستخدم المعلم عدة تحركات متسلسلة ومتناسبة عشوائيا أو مقصودا فأننا نسمي مجموعة تلك التحركات إستراتيجية تدريس وتوجد عدة أنواع من تحركات المعلم الشائعة منها :-
1- تحركات الإلقاء
وهي قيام المعلم بإلقاء معلومات حول موضوع أو فكرة معينة وبذلك يكون المعلم هو المرسل والمتعلم وهو المستقبل للمعلومات وبذلك سكون المعلم هو محور هذا النوع من التحركات0
2- تحركات العرض
وهي قيام المعلم بعرض نماذج مجسمة أو رسومات أو أشكال توضيحية او إحصائيات أو أي معلومات بقصد توضيح فكرة معينة في الدرس والاعتماد هنا يكون حاسة البصر ويكون المعلم هو محدد هذا النوع من التحركات0
3- تحركات النقاش
وهي قيام المعلم بتوجيه أسئلة للطلبة لاستثارتهم وخلق جو من الحوار والنقاش بين المعلم والطلبة حول كيفية حل المشاركة او المسالة موضوع الأسئلة المطروحة
4- تحركات الاستقصاء
وهي قيام المعلم بتوجيه الطالب إلى استقصاء الحقائق واكتشاف العلاقات وملاحظتها بين الأشياء أو للحصول على بيانات معينة أو لمحاولة حل مشكلة ما ومحور هذا النوع هو الطالب0
5- تحركات التدريب
وهي قيام المعلم بإعطاء الطالب عددا من التمارين والتطبيقات والتدريبات والأنشطة المتنوعة بقصد تدريبه على الحل واكتساب المهارات المختلفة0والخبرات المطلوبة في تعلم التصميمات والخوارزميات وحل المسالة الرياضية0
6- تحركات إدارة الصف:
وهي قيام المعلم ببعض الأمور مثل استخدام ألفاظ أو كلمات أو استخدام إشارات وحركات بقصد ضبط الصف وتنظيمه لخلق بيئة دراسية مناسبة وجو دراسي مناسب للتعليم وهنا مجموعة من المبادئ العامة التي تنير الطريق أمام المعلم في تحديد ورسم أسلوبه واستراتيجية التدريس ومن هذه المبادئ

1) مبدأ التدرج من السهل إلى الصعب (مراعاة التسلسل المنطقي للمادة)
2) مبدأ التدرج من المعلوم إلى المجهول(الانطلاق من المعلوم والمعروف لدى الطلبة على المجهول)
3) مبدأ التدرج من المحسوس إلى المجرد (مراعاة التسلسل النفسي للمادة وترتيب المادة العلمية والأنشطة المصاحبة لها بطريق تراعي مستوى المتعلم المعرفي والإدراكي)
4) مبدأ التدرج من الخاص إلى العام وبالعكس( التدرج من الخصوصيات مثل الأمثلة والنماذج إلى العموميات مثل القوانين والقواعد
5) مبدأ التدرج من الجزء إلى الكل وبالعكس(التدرج من الجزء إلى الكل يبدأ مفهوم أولي جزئي وتعمق وتطور خواص للحصول على مفهوم عام والتدرج من الكل إلى الجزء الذي يبدأ بمفهوم كلي وتدريس المفاهيم الأخرى كأجزاء أو حالات خاصة)
6) مبدأ النشاط والحركة (استخدام الوسائل التعليمية والحواس الملموسة في عملية التعليم)0
7) مبدأ التغيرات الإدراكية (مراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين بحيث يقوم بنفس المفهوم أو العلاقة بمستويات وطرق مختلفة تلائم قدرات الطلبة المختلفة)
ولا بد من الإشارة إلى انه لا يوجد أسلوب مثالي للتدريس ولكن توجد مميزات عامة لأسلوب التدريس الجيد منها :-
يراعي الطالب مراحل نموه وميوله0
يستند إلى نظريات النعلم0
يراعي خصائص النمو للمتعلمين الجسمية والعقلية0
يراعي الأهداف التربوية0
يراعي الفروق الفردية0
يراعي طبيعة مواضيع المادة الدراسية0
Cool تقييم ذاتـــــــــــــــــــــــــــــــــي :
ماذا ينبغي على المعلم قبل دخول حجرة الدراسة؟
1- أن يكون مستعدا لموضوع الدرس الذي سيقوم بعرضه0
2- أن يكون قد خطط تخطيطا جيدا للدرس موضوع الشرح0
3- أن يضع في اعتباره هذه الأسئلة:-
أ0 ما المخل الذي سيبدأ به شرح الدرس؟
ب0 ما أسلوب الشرح والمناقشة الذي سيتبعه أثناء شرح الدرس0
ح0 ما حجم المادة العلمية التي سيقوم بشرحها0
د0 ما المفاهيم والحقائق والمهارات التي يحتويها المادة العلمية التي
ستكون موضع الدرس
هـ0 ما هي الوسائل المعنية التي سيستخدمها في شرح المادة العلمية0
و0 ما وسائل التقويم التي سيأخذها للوقوف على مستوى التلاميذ0

ماذا ينبغي على المعلم بعد خروجه من الفصل(حجرة الدراسة)أن يسال نفسه 0
أ‌- هل استطاع تحقيق جميع الأهداف التي حددها قبل دخوله الفصل؟
ب‌- هل صادفته صعوبات مفاجئة حالت دون تحقيق الأهداف؟
ج- ما الوسائل التي ينبغي مراعاتها مستقبلا لتفادي الوقوع في مثل هذه
الصعوبات؟



التوجيهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــات
1- تحديد وتعريف السلوك المراد تعديله وتحديد المعزز0
2- تحديد المثيرات السابقة للسلوك والمثيرات الناتجة0
3- ملاحظة السلوك ومقارنته بالحدود التي بدا منها0
4- تنظيم تعلم الطلاب واستشارته0
5- تنظيم مشاركة الطلاب في التخطيط واختيار المادة وطرق التعليم0
6- وضع أهداف محددة ترتبط ارتباطا مباشرا بالنشاط التعليمي والتقييم0
7- الاهتمام بجميع أنواع القدرات المعرفية والادراكية0
8- الاهتمام بالنمو الشخصي المتكامل من جميع النواحي0
9- تنظيم العمل الإبداعي وتطوير قدرة الطالب على مواجهة التحديات وحل المشاكل
والاعتماد على النفس0
10- التمسك بعلاقة تقوم على الانفتاح والثقة والاحترام المتبادل
11- استخدام المحلية مصدرا أساسيا لتعليم الطلاب0
12- يحتاج الطالب إلى التوجيه الفردي والإرشاد المستمر ولذلك يجب على المعلم أن يكون
حذرا خلال تقديم هذا التوجيه0
13- الحركة المنظمة داخل الفصل والتي تمكن المعلم من الإشراف على الطلاب خلال
التطبيقات الفصلية0
14- قد ينفذ المعلم مسابقات خفيفة بهدف التأكيد على بعض المفاهيم والحقائق وهذا يحتاج
إلى إحداث تفاعل ايجابي0
نصائح و إرشادات عامة :
1 ـ شخصية المدرس: من صفات شخصية المدرس : قوي الشخصية ـ عصبي ـ غير مكترث ـ متذمر.
وللحفاظ على شخصيتك:
 ـ لا تهدد طلابك بالسلطات العليا في المدرسة.
2 ـ قدرتك على فرض النظام:
 ـ فكر كيف تشرك جميع طلاب الصف.
 ـ لا تصرخ بشدة فالهدوء أشد تأثيراً.
 ـ كن مرناً دون أن تخرج عن الإطار العام للدرس.
 ـ إن الدقائق الخمس الأخيرة مهمة كما الدقائق الخمسة الأولى.
حيث تترك تلك الدقائق الأخيرة في نفوس طلابك انطباعاً سيلقونك به في الحصة المقبلة.
3 ـ صوتك ونبراته:
ـ لا تتحدث على وتيرة واحدة..... قف قليلاً أو أحياناً.
- لا يكن صوتك منخفض غير مسموع.
- تحقق من أن الجميع يسمعك.
ـ لا تقل: هل تسمعوني ؟ بل أسأل فإن أجابوك فقد سمعوك.
ـإذا أمكن سجل صوتك في مسجلة واسمعه.
ـ إذا أمكن أن ترى نفسك وأنت تدرس من خلال تصوير الفيديو .
4 ـ القدرة على الوصف والشرح:
ـ أشرك التلاميذ في الشرح.
ـ لا تقرأ من الكتاب فقط.
ـ لا تستطرد كثيراً أثناء الشرح.
5 ـ اللغة:
هل هي (عامية ـ فصحى ـ صعبة ـ غير مفهومة ـ مناسبة للمستوى العمري بسيطة ).
6 ـ التمكن من المادة العلمية:
- لا تكن معلوماتك تكراراً لما في الكتاب المدرسي.
ـ لا تكن كثير الاستعانة بدفتر التحضير.
ـ حاول دائماً حفظ معلومات الدرس و لا تكن ممن من أجل أن يتذكر المعلومات يقف لفترة.
7 ـ الصلة الروحية بالطلاب:
معاملة المدرس يجب أن تكون معاملة أبوية مع بقاء صفة الرسمية.
8 ـ القدرة على التشويق:
الحركات ـ أصوات ـ الأنفاس ـ تعابير الوجه.
9 ـ الوقفة:
طبيعي ـ هادئ ـ يراه الجميع ـ قليل الحركات ـ ينظر إلى الجميع.
لذلك:
ـ أبعد يديك عن وجهك
- لا تشرح وأنت مكتوف الأيدي.
- لا تتكلم ووجهك إلى السبورة.
- لا تتثاءب
10 ـ الهندام وهيأته:
أحسن من هيأتك مراعياً عرف الطلاب
ـ الانتباه إلى قبة القميص
ـ نظافة الحذاء
ـ الزر مقطوع
ـ أكرم شعرك و كن نظيفاً.
11 ـ قوة الملاحظة وسرعة البديهة:
من خلال انتباهك على المشاغبين ـ الشاردين ـ النائمين.
ـ تعرف على المشاغبين ونادهم بأسمائهم فإن ذلك يسهل ضبط الصف.
12 ـ عادات مذمومة:
قضم الأظافر ـ حركات متكررة.
13 ـ الحكمة في معاملة الطلاب:
ـ استغلال انتباه الطالب والإشادة به لشد انتباه الآخرين.
ـ أظهر شيئاً من الفكاهة فإن الضحك يزيل التوتر ولكن ضمن الحدود.
2 ـ ملاحظات خاصة بالطلاب:
1 ـ جلسة الطلاب: حديثهم مع بعضهم أثناء الدرس ـ عدم الانتباه.
2 ـ تعاونهم مع المدرس: صدور تعليقات غير لائقة.
3 ـ النشاط والحيوية.
4 ـ المشاركة: ((عامة ـ جزئية ـ جماعية غير منظمة ـ جماعية ترافقها الفوضى)).
تنبيه ـ تذكر أن الطلبة سيكونون سلبيين إذا كنت المتكلم الوحيد في الصف.
3 ـ المعلومات و المادة العلمية:
1 ـ التمكن من المادة العلمية ـ كلام غير مترابط ـ كثرة مشتتات الذهن ـ استطراد غير ضروري.
2 ـ التناسب الزمني.
3 ـ ترتيب المعلومات وتقسيمها.
4 ـ التشويق فيها.
5 ـ صحتها لفظاً وعلماً.
6 ـ استفادة الطلاب منها.
7 ـ ضرب الأمثلة والشواهد من القرآن الكريم والحديث الشريف.
4 ـ الأسئلة والأجوبة:
المدرس الناجح هو الذي يتقن فن صياغة السؤال
هل هي واضحة محددة أم أنها غامضة مختصرة أم طويلة ؟.
هل أحسن صياغتها.؟
هل نوع في صياغتها: (من ـ كيف ـ لماذا ـ متى ـ ما ذا لو. )
هل عزز الإجابات الصحيحة فالإنسان مجبول على حب الثناء... أحسنت ـ جيد.
ويجب أن يراعي بذلك المستوى العمري في التعزير ـ لا يصفق لطالب ثانوي مثلاً.
ـ هل نوع في التعزيز ـ التعزيز المتكرر يفقد قيمته بالتكرار.
ـ هل استخدم التقويم المرحلي.
ـ هل استخدم التقويم النهائي: في نهاية الحصة الدراسية وغالباً ما يدور حول الأهداف السلوكية.
نصائح إضافية:
ـ لا تجعل معظم أسئلتك مما يجاب عنها بنعم أو لا فذلك يعتمد على الحظ.
ـ شجع على إن يسألونك ويناقشون.
ـ اسأل أسئلة متباينة ومتعددة تجعلهم: يوافقوا ـ يعترضوا ـ يصححوا ـ يفكروا.
ـ ناد الطلاب بأسمائهم.
ـ لا تجعل أسئلتك من نمط ـ هل هذا مفهوم ..هل هذا صحيح …هل سمعتم؟.

5 ـ الوسائل و التقنيات:
* حدد الوسائل المناسبة مسبقاً ـ تعرف على الوسائل الموجودة في المدرسة
* اختر الوسائل التي تجعل تدريسك أكثر فعالية وتشويقاً.
* تدرب على استخدامها مسبقاً.
* لا تستخدم عدة وسائل في حصة دراسية واحدة حتى لا يتشتت الطلاب.
* لا تجعل الوسيلة تُضعف من اتصالك مع التلاميذ.
إن كانت لوحة: وضوح الخط ـ حجمه ـ الألوان.
إن كانت مسجل: الصوت ـ مسموع أم غير مسموع.
تستخدم السبورة للنقاط الرئيسية والتسلسل المنطقي وقوائم الكلمات والأشكال البسيطة، و الأمثلة القصيرة، وإن الكتابة المطولة والمفصلة لا جدوى منها غالباً.
ـ ابدأ باستخدام سبورة نظيفة حتى لا تشتت الطلاب.
ـ اكتب بصورة أفقية.
ـ تحقق من وضوح الرؤية.
ـ امسح السبورة في نهاية الدرس.
ـ لا تتكلم ووجهك إلى السبورة.
6 ـ الأغراض:
ما هو غرض المدرس
هل تحققت أغراضه
هل وصل إليها بالتدريج
عرف الطلاب بما سوف يدور الدرس حوله " الأهداف السلوكية ".
7 ـ الزمن:
حاول ألا:
تنهى الدرس بمدة قصيرة ـ أو لا تنته من الدرس في الوقت المحدد- لا تعطى خطوة زمناً إضافياً على حساب خطوة أخرى.
8 ـ مراحل وخطوات الدرس:
أ ـ التمهيد:
ـ في البدء فكر بأفضل طريقة لشرح محتوى الدرس
ـ اختر الأمثلة المناسبة والأسئلة المناسبة التي سوف توجها على الطلاب.
ـ ابدأ الدرس بما يعرفه منه الطلاب وانطلق إلى ما تريدهم أن يعرفوه.
ـ حاول ربط الدروس ببعضها وربطها بالواقع.
- لا تقدم الأعذار عما سوف تفعله أو أن الدرس غير مهم ـ لم أستطع التحضير ـ كنت مشغولاً.
ب ـ العرض والشرح:
هل تراعى المستوى العمري؟
هل تعتمد الإلقاء ـ الاستجواب؟ وهل أعطى ذلك وقتاً كافياً؟. لعرض المادة العلمية وشرحها شرحاً وافياً.
ج ـ المناقشة والمقارنة:
يجب توفير فرصة للتفكير والتعبير بحرية وفرصة لاستماع الآخرين
هل تقارن الموضوع مع غيره ؟ هل تربط الماضي بالحاضر ؟
هل تشير إلى الأخطاء العملية في التطبيق
هـ ـ الخاتمة:
اجعل خاتمتك تلاءم الموضوع ؟و تشكل تلخيصاً له وتدور حوله. ؟
الوظيفة:
ـ أعطهم واجبات منزلية بانتظام
ـ عندما ترى واجباتهم انظر فيها ملياً وباهتمام.
ـ إذا انتهى الدرس بحالة من الفوضى تذكر أنها الحالة التي سوف تلقى طلابك عليها في المرة القادمة
ـ عندما تختم الدرس تحدث إلى الجميع ولا تركز على أحدهم أو بعضهم.
ـ لا تتجاهل طلابك وأنت تغادرهم.
ـ لا تطلب منهم أن يذكروك بمهمة تريد أن تعلمها في الحصة القادمة فهذه مهمتك أنت
ـ صحح الوظائف وضع درجات.
ـ تحقق من إتمام وظائفهم والإجابة عن جميع الأسئلة.
ـ لا تعط واجباً ليس له علاقة بدرسك.
ـ إذا طلبت تعلماً منزلياً فعليك متابعته وإلا فسوف يهمله فيما بعد.

الاختبارات:
ـ نوع في السؤال: اشرح ـ استخرج ـ عدد ـ عرف ـ أكمل ـ أجب بصح او خطأ ـ اختر من متعدد ـ وضح ـ ارسم ـ بين رأيك..
ـ وضح خطة تصحيحك.
ـ شجع بقدر ما تنتقد.
ـ عبر عن شكرك وسرورك بالتقدم والفت النظر إليه.
ـ اكتب تعليقات كلما أمكن إضافة لدرجة الاختبار.
ـ لا تتنبأ عن أسئلة قد تأتي في الامتحان النهائي ـ يهتم الطلاب بها دون غيرها ولا مانع من طرح الأمثلة.

أخيراً :
استراتيجيات التعامل مع سلوك الطلبة غير المقبول؟

o ركز على السلوك لا على الطالب
( صِف السلوك بدلا من تقويمه- تعامل مع اللحظة الآنية- كن حازماً و ودوداً ).
o سيطر على العواطف السلبية, وابق بلا تأثر لحظة المواجهة؛ لأن انزعاج المدرس يشجع السلوك غير المقبول( تحكم بعواطفك, ولا تسمح للغضب أن يتحكم؛ لأنه يطفئ سراج العقل, ونَــفِّــس العواطف السلبية حتى لا تصاب بقرحة أو صداع ,بوسائل معينة كممارسة اللعب... ,وحاول أن تنسى سلوك الطالب المزعج).
o تجنب تصعيد الموقف ( تجنب أي سلوكٍ يزيد الموقف سوءاً ...).
o ناقش السلوك غير المقبول فيما بعد( بتدخل مباشر قصير ودي وحازم ...).
o أعط الطالب الفرصة لإنقاذ ماء الوجه, واعترف بقوته (يعرف الطلاب في نهاية الأمر أن السلطة ليست بيدهم, وغالباً ما يفعلون ما نطلبه منهم, لكن بطريقتهم, فقد يكررون السلوك المؤذي أو يغمغمون بكلمات, أو قد يعبسون..وما عليك إلا أن تتسامح معهم).
o حدد موعدا للاجتماع مع الطالب وسجله في دفتر ملاحظاتك.
o غَـيِّر الموضوع (تغيير الموضوع يخفف تحدي الطالب, لكن لا يعني قبولنا لما يقوله من ألفاظ غير مهذبة).
o وضِّحْ وجهتي النظر كلتيهما (الإصغاء المنعكس لوجهة نظر الطالب, ثم توضيح وجهة نظرك له).
o شجع الطالب على تحمل المسؤولية (يبدأ الطالب بقوله" لا استطيع ...لأن...", أجبه " أنا متأكد انك تستطيع".
o تجنب المواضيع غير ذات الصلة ( يطرح بعض الطلاب مواضيع أخرى, والرد بسيط ليس هذا موضوعنا.
o قدم جملة ختامية مختصرة( مثل "هل قلت كل ما لديك؟" أو "أنا لا أحب الجدال" ...).
o أبعد نفسك عن الموقف (سوف نتحدث فيما بعد ,أعطني فرصة للتفكير..)
o أبعد الطالب إلى صف آخر أو إلى مكتب المدير أو إلى البيت, وحدد مدة الإبعاد( لأن الفصل الآخر ليس جمهوراً له, والإبعاد إلى البيت من أقسى أساليب الإبعاد).
o لغة الاختيار دع الطالب يختار(مثل قولك للطالب: "لك أن تهدأ في مقعدك, أو تذهب إلى مكان..).
o اختر عقوبات ذات علاقة بالسلوك تكون منطقية وتبعث على الاحترام, وتطبق بثبات واتساق(مثل: حرمانه من امتيازات ممارسة بعض الأنشطة, أو من التفاعل مع طلاب آخرين, أو الاتصال بالأهل, أو طلب تعويض عن شيء أتلفه, أو يطلب من الطالب أن يكتب تقريرا منطقيا عن سلوكه و يتعهد بعدم تكراره, وإذا زعم الطالب أن العقوبة لم تؤثر عليه, فذلك غير صحيح.
o إقامة علاقات مع طلاب لا نحب سلوكهم (ابحث عن الصفات الطيبة في الطالب, وانظر إلى نقاط ضعفه على أنها نقاط قوة...).
o الإعراب عن المشاعر بالكلمات (نطلب منه أن يعبر عن مشاعره, واسمع ما يقول).
o ابدأ الاهتمام والرعاية(الطلاب لا يحتاجون حبنا بقدر حاجتهم لرعايتنا, وعلينا أن نبين لهم أننا نهتم بهم).
o اعقد اجتماعا بينك وبين الطالب( تشاور مع الطالب من أجل حل المشكلة, وضع خطة للحل).


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mathe.mathsboard.com
 
الإدارة الصفية وأثرها على عملية التعلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفيحاء :: حوارات عامة :: مواضيع خاصة بدورة دمج التكنولوجيا بالتعليم-
انتقل الى: